برعاية السيد رئيس جامعة سامراء الأستاذ الدكتور موسى جاسم محمد الحميش وبإشراف السيد عميد كلية العلوم الإسلامية الأستاذ الدكتور حسن أحمد حسين الجواري أقامت كلية العلوم الإسلامية صباح اليوم الاثنين الموافق 2017/12/18 على قاعة الكلية احتفاليتها السنوية بمناسبة مولد سيد الكائنات نبينا الأعظم محمد صلى الله عليه وآله وسلم، وحضر الاحتفالية السيد مساعد رئيس الجامعة للشؤون العلمية أصالة والإدارية وكالة الأستاذ الدكتور حسين علون إبراهيم والسادة عمداء الكليات ومجموعة كبيرة من أساتذة وموظفي وطلبة الجامعة، واستهل الحفل بتلاوة معطرة لآيات من الذكر الحكيم، أعقبتها كلمة الكلية التي ألقاها الأستاذ الدكتور عمر رشيد شاكر معاون العميد للشؤون العلمية الذي رحب بالحضور وألقى على مسامعهم بعض النفحات العطرة من سيرة سيد الكائنات وخلقه العظيم، وضرورة الإقتداء به والتخلق بخلقه لمحاربة أمراض العصر والاستقاء من شريعته السمحاء وإبراز مفاهيم النظام الذي دعا إليه في خطابنا الإسلامي المعاصر.

ثم ألقى رئيس قسم علوم القرآن الكريم الأستاذ المساعد الدكتور إحسان طه ياسين كلمة القسم التي هنأ بها العالم الإسلامي بهذه المناسبة وبين فيها إن الغرض من إقامة الحفل هو إعلان حبنا لمنقذ البشرية الرسول الأعظم وبيان فضله على الإنسانية جمعاء والقيم التي غرسها في المجتمع من تسامح ورحمة وسلام ومساواة وعن خلقه العظيم وصبره من أجل إيصال رسالته للإنسانية، موضحاً إن حب الرسول بحسن الإتباع لا بالابتداع، وهذا الحب يجب أن يبدأ بحب الله الذي يُصدَّق بحب كتابه القرآن الكريم الذي يثبته حب الرسول ولا يثبت حب الرسول إلا بإتباع سنته.

بعدها ألقى عريف الحفل الأستاذ المساعد الدكتور أحمد السلامة المعاون الإداري لعميد كلية العلوم الإسلامية قصيدة بحب الرسول وبيان مكانته وفضله على الخلق، وتخلل الحفل مجموعة أناشيد تغنت بأخلاق الحبيب المصطفى أنشدها طلبة الكلية.